على غرار كثير من اول العربية والغربية تسعى السلطات في مصر للحد من تداعيات وتاثير فيروس كورونا المستجد حيث اعلنت الحكومة المصرية سلسلة من الاجراءات في مواجهة هذا الوبأ

وقال  رئيس الحكومة في كلمة حول مستجدات كورونا، إن الحكومة ستتخذ إجراءات اقتصادية، من بينها تخصيص 100 مليار جنيه لدعم خطة مواجهة الفيروس.

 

وأضاف أن "الفيروس ينتشر بشكل كبير.. ونحتاج من المجتمع أن يساعدنا بشكل أكبر بمزيد من الالتزام والانضباط"، مشيرا إلى أن الدولة المصرية انتبهت لأزمة الفيروس بشكل جيد.

 

وأوضح الرئيس المصري أن الحكومة تعاملت مع انتشار فيروس كورونا بالعلم، مشددا على أن الدولة المصرية تتضافر لمواجهة خطر جسيم.

 

وقال  السيسي في تصريح على صفحته في فيسبوك انه كلف الحكومة بـ"اتخاذ حزمة إجراءات إضافية، تسهم في تحقيق أعلى معدلات الأمان، ووفق محددات ثابتة قائمة على تحقيق سلامة المصريين، وبما لا يؤثر على متطلبات الحياة اليومية للمواطن المصري".

 

وأكد السيسي على "ثقته البالغة في تجاوب الشعب المصري مع هذه الإجراءات، بما يحفظ أمان وسلامة وطننا الغالي مصر".

ودعا السيسي، الأحد الماضي، إلى مزيد من الالتزام والانضباط للسيطرة على انتشار كورونا، لافتا إلى أن الحكومة ستتخذ إجراءات اقتصادية للتعامل مع الفيروس المستجد
اخفاء الاعلان
Hide Ads