اعلنت  ولاية إسطنبول إن عملية ترحيل الداخلين إلى تركيا بطريقة غير شرعية. لازال مستمرة.،وأضافت الولاية، في بيان أنها أعطت "مهلة حتى تاريخ 20 أغسطس القادم للأجانب من الجنسية السورية الذين يملكون هويات حماية مؤقتة في محافظات غير إسطنبول ويعيشون بها حتى يعودوا إلى  محافظاتهم، والذين لا يعودون حتى نهاية المهلة المؤقتة سيتم ترحيلهم إلى المحافظات المسجلين فيها وفق تعليمات وزارة الداخلية".






كما طلبت الولاية من الأجانب الذين يملكون حق الإقامة في إسطنبول أن يحملوا "وثائق الحماية المؤقتة أو جوازات السفر لإبرازها للقوات الأمنية حين الطلب، وذلك للحيلولة دون وقوع أي أضرار"،حيث اعتبر مراقبون موقف بلدية اسطمبول من الاجئين السورين انعكاسا لسياسة المعارضه التركيه بعد فوزها بمقعد البلديه وكبار المدن التركيه وتراجع حزب التمنيه والعداله الحاكم في الانتخابات الاخيره حيث حضي اللاجئين السورين خلال 4اربع سنوات بدعم غير محدود وانفقت تركيا مايقارب 30 مليار دولار كم جا ذلك على لسان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان،وتوصلت تركيا  الى اتفاق مع الولايات المتحده بشائن المناطق الآمنه في سوريا كي تمكن النازحين من العوده الى تلك المناطق مما سيخفف الاعبا الاقتصاديه عن كاهل الحكومه التركيه

اخفاء الاعلان
Hide Ads