وأدلى البرهان بهذا التصريح، بعد يوم من إعلانه أن المجلس ألغى كل الاتفاقات مع تحالف المعارضة، وسيجري بدلا من ذلك الانتخابات خلال تسعة أشهر.


وفي رسالة بمناسبة عيد الفطر، بثها التلفزيون الرسمي السوداني، قالالبرهان: "ندعو لطي صفحة جديدة للعبور نحو المستقبل (..) ونفتح أيادينا للتفاوض مع كافة القوى".


وتعهد رئيس المجلس العسكري في السودان بمحاسبة من يثبت مسؤوليته عن أحداث فض الاعتصام، قائلا: "تم توجيه القيادة العامة بالتحقيق في الأحداث المؤسفة في فض الاعتصام".


وأضاف رئيس المجلس العسكري: "نتأسف على ما حدث خلال الأيام الماضية".


وتابع البرهان: "لا مناص لأي منا إلا الاحتكام لإرادة الشعب


وياتي هذا الرد من البرهان بعد ادانات دوليه واسعه غربيه وعربيه واروبيه

حيث دعت السعوديه مواخرا الجميع للجلوس على طاولت الحوار كما توعدت بريطانيا بمحاسبة المجلس العسكري دوليا