انطلقت مظاهرات دعت لها قوى الحرية والتغيير


تشهد العاصمة السودانية الخرطوم تظاهره حاشدة تطالب المجلس العسكري بتسليم السطلة إلى المدنييين

وسبقت هذه المظاهرات، التي أرادت قوى الحرية والتغيير أن تكون مليونية، تحذيرات وتحذيرات مضادة بين المجلس العسكري وقوى المعارضة، يحمّل كل

طرف فيها للطرف الآخر مسؤولية أي عنف قد ينجم عن هذه المظاهرات.

وحذر المجلس العسكري الانتقالي قادة الاحتجاجات من أنهم سيتحملون مسؤولية أي تدمير أو ضرر من قبل من وصفهم بالمخربين.

أما قوى المعارضة، فقالت إنها ستنزل للشارع لممارسة حقها في التظاهر والتعبير، داعية المجلس العسكري إلى حماية المتظاهرين المطالبين بتسريع

نقل السلطة للمدنيين.

المصدر:وكالات
اخفاء الاعلان
Hide Ads