نفت الشرطة السودانية صحة تقارير تحدثت عن حدوث محاولة مسلحة لتهريب الرئيس المعزول عمر البشير، وعدد من رموز نظامه من سجن كوبر بالخرطوم.

وكانت قناة العربية قد زعمت اليوم إحباط القوى الأمنية في السودان محاولة لتهريب عمر البشير ورموز نظامه من سجن كوبر، وقالت ان العملية شارك فيها 100 من العناصر المسلحة التابعة للبشير.

وشددت الشرطة السودانية، في بيان لها، على أن "النبأ الذي تداولته عدد من وسائل الإعلام عار عن الصحة تماما"، وأن الشرطة "لم ترصد أي محاولة كهذه"، وذلك حسب وكالة "الأناضول" التركية.

وأفاد البيان بأن "القوات المكلفة بحراسة وتأمين السجن تؤدي واجبها بكفاءة واحترافية ويقظة".

وكانت وسائل إعلام عربية قد ذكرت، أمس الأربعاء، أن "سلطات الأمن في السودان أحبطت محاولة قام بها العشرات من أنصار النظام السابق لإطلاق الرئيس المعزول عمر البشير من سجن كوبر".

ونقلت وسائل الإعلام تلك عن مصادر لم تسمها أن "أكثر من 100 من كتائب النظام السوداني السابق هاجموا سجن كوبر ليل الثلاثاء، بهدف تحرير البشير ورموزه، إلا أن القوى الأمنية ألقت القبض على بعض العناصر التي شنت الهجوم".
اخفاء الاعلان
Hide Ads