اقتحم متظاهرون مقر إقامة الرئيس السوداني عمر البشير في الخرطوم، في وقت دعا فيه تجمع المهنيين السودانيين والقوى المتحالفة معه إلى اعتصام مفتوح أمام مبنى القيادة العامة للجيش السوداني في قلب العاصمة.

ودخل مئات المحتجين "بيت الضيافة" الذي يضم مقر إقامة البشير في الخرطوم.

من جهته طالب تجمع المهنيين، وهو تجمع نقابي غير رسمي، والقوى المتحالفة معه في المعارضة، الجيش السوداني بالانحياز للشعب، وسحب ثقته من البشير ونظامه والاضطلاع بمهامه الدستورية في حماية البلاد وشعبها.

وقال التجمع وحلفاؤه في بيان: "آن الأوان ألا نعود حتى يتنحى البشير، وندعوكم ألا تبارحوا ساحات شارع القيادة العامة فقد حررتموها بعزيمتكم وصبركم وإرادتكم التي لا تلين".

ودعا البيان السودانيين في الولايات المختلفة إلى تنفيذ اعتصامات تزامناً مع اعتصام الخرطوم
اخفاء الاعلان
Hide Ads