أكدت إدارة مطار معيتيقة، وهو الوحيد العامل في العاصمة الليبية طرابلس، تعرضه اليوم الاثنين لغارة جوية من قبل طائرة حربية لم تحدد هويتها.

ونشرت إدارة المطار على حسابه في موقع “فيسبوك” تدوينة مقتضبة جاء فيها: “منذ قليل تم قصف مطار معيتيقة الدولي من قبل طائرة حربية”.

وأعلن آمر غرفة عمليات سلاح الجو التابعة لـ”الجيش الوطني الليبي”، اللواء محمد المنفور، أن الغارة نفذت على يد طيران “الجيش الوطني الليبي” بقيادة المشير، خليفة حفتر.إقرأ المزيدقوات حكومة الوفاق: نستعد للرد على جيش حفتر لقصفه مطار معيتي

وقال في تصريح صحفي: “حاولنا حتى آخر لحظة تجنب استهداف أي عنصر من سلاح الجو وأنذرناهم مرارا لكنهم أصروا على العمل ضدنا كموظفين لدى المليشيات التي يقودها المطلوبين دوليا وعليهم الآن مواجهة عواقب فعلهم”.

بينما تحدثت مصادر من داخل المطار لموقع “بوابة الوسط” الليبي أن الهجوم نفذته طائرتان ولم يسفر عن أضرار.

وأفادت “رويترز” وتقارير إعلامية محلية بأن السلطات في طرابلس اتخذت قرارا لإغلاق المطار وتم إيقاف جميع الرحلات منه وإليه بالتزامن مع إخلاء صالات الركاب بعد تعرضه للقصف.

وذكرت بعض وسائل الإعلام الليبية أن المضادات الأرضية التابعة للقوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني تصدت للطيران الذي شن الغارة.

وتداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي أشرطة فيديو وصورا قيل إنها توثق لحظة تعرض المطار للغارة الجوية.
اخفاء الاعلان
Hide Ads