تقدم كل من الفريق أول ركن عمر زين العابدين الشيخ، والفريق أول جلال الدين الشيخ الطيب، والفريق أول شرطة الطيب بابكر علي باستقالتهم من عضوية المجلس العسكري الانتقالي في السودان.

وبحسب المعلومات، فإن الناطق الرسمي للمجلس الفريق الركن شمس الدين كباشي قد أكد أن الاستقالات قيد النظر أمام رئيس المجلس للبت فيها.

وكان المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان شمس الدين الكباشي قد قال إنه تم عقد اجتماع مع قوى إعلان الحرية والتغيير في البلاد.

وأضاف الكباشي في مؤتمر صحافي له الخميس، أن المجلس العسكري وقوى الحرية والتغير يكملان بعضهما.
وشدد الكباشي سعيه لتأسيس نظام ديمقراطي في السودان خال من العيوب.

حذر زعيم حزب الأمة السوداني المعارض الصادق المهدي الخميس من ما سماه "انقلابا مضادا" في السودان "إذا لم يتوصل المجلس العسكري والمعارضة لاتفاق بشأن تسليم السلطة".

ونقلت وكالة رويترز عن المهدي قوله إن المجلس العسكري "سيسلم السلطة للمدنيين في حال الخروج من المأزق الحالي"، مضيفا أنه "يدرس الترشح للرئاسة فقط في حال إجراء انتخابات وليس خلال الفترة الانتقالية

تصعيد مستمر للقوى المدنية السودانية

المصدر: وكالات
اخفاء الاعلان
Hide Ads