أكد علماء وجود أول كوكب خارجي محتمل رصده تلسكوب "كيبلر" المتقاعد، بعد صراع كبير مع البيانات لأكثر من عقد من الزمن.

وتم تمييز الجسم الفضائي، الذي أطلق عليه اسم "كيبلر-1658b"، على أنه كوكب يدور حول نجمه مرة واحدة كل 3.85 يوم.

وتقول ناسا إن التقديرات الأولية للنجم المستضيف للكوكب، كانت غير صحيحة، إلى أن استخدمت المعدة الرئيسة للدراسة، آشلي كونتوس، طالبة الدراسات العليا في جامعة هاواي، برامج جديدة لإعادة تقييم بيانات "كيبلر".

اخفاء الاعلان
Hide Ads